تفاعلي

فتى الزرقاء .. تعاطفٌ معه ومطالبة بمحاسبة المُجرمين بالمثل

القدس المحتلة – القسطل: تفاعل رواد مواقع التواصل الاجتماعي في مدينة القدس المحتلة مع قضية الفتى “صالح” الذي نكّلت به وعذّبته مجموعة من الأشخاص، على خلفية جريمة سابقة، حيث قاموا ببتر ساعديْه وفقأوا عينيه في محافظة الزرقاء بالأردن.

الجريمة التي أثارت الرأي العام الأردني والعربي، تفاعل معها رواد مواقع التواصل بشكل لافت، مؤكدين على ضرورة أن يُحاسب المجرومون بالمِثل، كما طالب آخرون بتنفيذ حكم الإعدام بحقهم إزاء هذه الجريمة البشعة.

العاهل الأردني أمر بتقديم كافة سبل الرعاية الصحية للفتى المصاب “صالح” (16 عاماً)، وشدد على ضرورة اتخاذ أشد الإجراءات القانونية بحق المجرمين الذين يرتكبون جرائم مروعة تكدّر الأمن والاستقرار في الأردن.

وتفاعل رواد مواقع التواصل اليوم مع مقطع فيديو جديد للشاب صالح وهو يرقد في غرفته بالمشفى، ويتلقّى علاجه، ويقرأ القرآن بتلاوة وصوت جميليْن، وغرّدوا على وسم #جريمة_الزرقاء ، #فتى_الزرقاء #فتى_الزرقاء_صالح .

“صالح” الذي تعاطف معه عشرات الآلاف وقع ضحّية جريمة قتل سابقة ليس له أي علاقة فيها، وخلال تعذيبه قال: “كنت أقول فقط.. الله أكبر..”.

الوسوم

هيئة التحرير

هيئة التحرير والإشراف على موقع القسطل
%d bloggers like this: