انتهاكٌ متواصل.. نبش قبور “اليوسفية” وتحطيم العظام والجماجم

القدس المحتلة القسطل: بكى قهرًا وحزنًا على ما شاهدته عينه، وقال: يا عالم.. قبور المسلمين تُنبش وتُنتهك.. هذا ما قاله رئيس لجنة مقابر المسلمين في القدس مصطفى أبو زهرة ردّاً على انتهاكات الاحتلال في مقبرة اليوسفية اليوم الأحد.

وقامت جرافات الاحتلال اليوم بنبش قبور ورفات المسلمين في مقبرة اليوسفية المحاذية لأسوار المدينة من الجهة الشرقية، حتى ظهرت عظام وجماجم عدد من الشهداء وتحطّمت بفعل عمل الجرّافات.

يقول أبو زهرة لـالقسطل إن مقبرة الشهداء هي الامتداد الشمالي لمقبرة اليوسفية المحاذية لأسوار المدينة من الجهة الشرقية ومحاذية للمسجد الأقصى المبارك، وتضم رفات الشهداء وأموات المسلمين الذين دُفنوا هنا.

ويضيف: هنا صرح الشهيد الذي دُفن بجانبه العشرات من الشهداء الذين ارتقوا في معركة القدس عام 1967”.

وأوضح أن الجرافات التابعة للاحتلال بدأت صباحًا بنبش قبرين، حتى ظهرت العظام والجماجم.

وقال: جرافة تنبش قبور المسلمين، هذا انتهاك خطير وتعدي على مقابرنا، وانتهاك لكل القواعد والأعراف العالمية، قبورنا تنبش يا عالم .. قبورنا تُنبش بالجرافات.

تجمّع المقدسيون إثر هذه الواقعة المؤسفة، صرخوا في وجه الاحتلال، علت أصواتهم حزنًا وقهرًا، وردت عليهم شرطة الاحتلال بأنها ستُقيم حدائق توراتية مكان المقبرة والقبور.

هذا الانتهاك بات متواصلًا، فليست هذه المرة الأولى التي يتم فيها انتهاك مقابر المسلمين، فمقبرة مأمن الله الواقعة غربي القدس تحوّلت بشكل شبه كامل إلى مراكز للاحتلال ومقاهٍ للخمر ومتاحف وغيرها من المرافق الإسرائيلية.

هيئة التحرير

هيئة التحرير والإشراف على موقع القسطل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى