قبل الإفراج عنه بيومٍ واحد.. محكمة الاحتلال تمدد الاعتقال الإداري للأسير حذيفة حلبية

القدس المحتلة- القسطل: مددت محكمة الاحتلال اعتقال الأسير المقدسي حذيفة حلبية إدارياً، للمرة الخامسة على التوالي لمدة 3 أشهرٍ جديدة، قبل الإفراج عنه بيومٍ واحد.

وكان من المفترض أن يتم الإفراج عن الأسير حلبية يوم الأربعاء الماضي، بعد أن أمضى 16 شهراً في الاعتقال الإداري، فهو معتقل منذ تاريخ 18- مايو- 2020.

والأسير حلبية من بلدة أبو ديس شرق القدس، تعرض في طفولته لحروقٍ بليغة في جسده وما يزال يعاني من آثارها، وأُصيب لاحقاً بمرض سرطان الدم وهو بحاجة لمتابعة صحية حثيثة بعد أن شفي منه.

وخاض خلال اعتقاله عام 2019 إضراباً عن الطعام استمر لمدة 67 يوماً رفضاً لاعتقاله الإداري؛ نُقل على إثره للمستشفى بعد تدهورٍ صحي طرأ على حالته.

أمضى في الأسر عدة سنوات، ورُزق بطفلة خلال اعتقاله الأخير قبل 8 أشهر ولم يرها حتى الآن.

زر الذهاب إلى الأعلى