انتهاكاتتقارير مقدسية

إصابة مقدسية بعيارٍ مطاطي في الرأس أثناء اقتحام بلدة الطور

القدس المحتلة- القسطل: أُصيبت المقدسية رغدة أبو الهوى مساء أمس الأحد بعيارٍ مطاطي في الرأس، خلال اقتحام قوات الاحتلال بلدة الطور شرق القدس.

وقال والدها إيهاب أبو الهوى في مقابلةٍ مع مركز معلومات وادي حلوة إن “ابنتي رغدة كانت متجهة إلى المركز الطبي لتقلي العلاج، وتركت أطفالها الثلاثة في المنزل، وتأكدت في حينها أن الاوضاع مستقرة في البلدة”.

وأضاف “ذهبت رغدة مشياً على الأقدام، وكانت تتحدث مع والدتها على الهاتف لتطلب منها الاعتناء بالأطفال إلى حين عودتها، وعندما وصلت وسط بلدة الطور تفاجأت بقنبلة مطاطية ضربتها على رأسها وأغمي عليها”.

وأوضح أبو الهوى أن شبان البلدة مباشرةً قد نقلوا رغدة إلى مستشفى المقاصد في الطور، واتصلوا به وأخبروه بما حدث.

وتابع “اتجهت مباشرة إلى المستشفى، ووجدتها تحت العلاج مع ما يقارب الـ 6 أطباء، وحولوها إلى تصوير الأشعة، وأجروا لها عملية في رأسها”.

وفي ساعات المساء، اقتحمت قوات الاحتلال البلدة واندلعت مواجهات في المكان، وأطلقت القنابل الصوتية بصورة عشوائية.

واعتقلت قوات الاحتلال كلاً من خالد أبو سبيتان ودانيال أبو نصرة.

كما اقتحمت قوات الاحتلال مستشفى المقاصد في بلدة الطور، وقامت بتفتيش ساحاته، وتمركزت على أبوابه، واعتقلت ثلاثة أطفال بالقرب من المكان.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى