الأجهزة الأمنية تعتقل الكاتب المقدسي خالد عودة الله وابنته بعد الاعتداء عليهما

القدس المحتلة_القسطل: اعتدت الشرطة الفلسطينية مساء أمس الاثنين، على الكاتب المقدسي خالد عودةالله و أثناء تواجده في مدينة رام الله للمشاركة بوقفة منددة باغتيال الناشط نزار بنات على أيدي قوات الأمن الفلسطينية، وذلك قبل أن تقوم باعتقاله وابنته في مركز شرطة البالوع بالمدينة، إلى جانب عدد من الناشطين والحقوقين الفلسطينيين، لمنع تنظيم المظاهرة، بحجة عدم وجود ترخيص مسبق لها.

يذكر أن مدينة رام الله شهدت الليلة الماضية توترا بين أجهز الأمن وذوي المعتقلين الذين تواجدوا أمام مركز الشرطة، للمطالبة بالإفراج عن أبنائهم الذين تعرضوا للقمع والسحل من قبل الشرطة واعتقال عدد كبير منهم.

من جهته، قال الناطق باسم الشرطة الفلسطينية لؤي ارزيقات إن الشرطة أوقفت عددا من الأشخاص الذين تجمعوا بالشارع العام وسط مدينة رام الله، دون إستصدار تصريح لإقامة تجمع، موضحًا أنه سيتم إحالة الموقفين للنيابة العامة.

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى