الاحتلال يسحب الهوية والإقامة من المقدسي صلاح الحموري

 القدس المحتلة- القسطل: استمرت وزيرة الداخلية الصهيونية أيليت شاكيد في إجراءات سحب الإقامة من الأسير المقدسي المحرر صلاح حموري.

وأكدت شاكيد أنها تؤيد قرار وزير الداخلية الأسبق اريه درعي والذي يوصي بسحب هوية وإقامة الأسير المقدسي المحرر المحامي صلاح حموري.

وجاء ذلك في كتابٍ موجه من الداخلية للحموري تؤكد فيه بأنها ماضية في الإجراءات اللازمة لسحب الإقامة و الهوية المقدسية، وتنتظر مصادقة وزير العدل الصهيوني جدعون ساعر على هذا الطلب.

يذكر أن الحموري أسير سابق اعتقل عدة مرات وأمضى سنوات طويلة داخل سجون الاحتلال، وقبل عدة سنوات أبعدت سلطات الاحتلال زوجته وإبنه الوحيد إلى خارج البلاد؛ مما زاد من معاناة صلاح و عائلته.

وسبق لسلطات الاحتلال أن أبعدت مجموعة من الأسرى المحررين بعد أن سحبت منهم الإقامة و بطاقة الهوية المقدسية، أبرزهم نائب وزير القدس السابق المهندس خالد أبو عرفة، وأعضاء المجلس التشريعي محمد أبو طير، أحمد عطون و محمد طوطح.

زر الذهاب إلى الأعلى