وليد العطعوط … باع منزله للمستوطنين مقابل 4.5 مليون شيقل

القدس المحتلة- القسطل: قال مركز معلومات وادي حلوة إن المدعو وليد عطعوط باع منزله للمستوطنين في سلوان مقابل 4.5 مليون شيقل وتم تسريب العقار لصالح جمعية العاد الاستيطانية فجر الجمعة، وتم العقد في تاريخ 27/5/2021، على أن يتم إخلاء العقار حتى تاريخ 1/7/2021.

وأضاف مركز المعلومات من خلال متابعته عدة قضايا تسريب جرت خلال السنوات الماضية “إن صاحب العقار يقوم ببيع عقاره لشخص عربي آخر/ سمسار أو نقل الملكية لعدة جهات وصولاً إلى الجمعيات الاستيطانية؛ ليظهر صاحب العقار بأنه ضحية”.

وحول هذا الموضوع أكد المحامي والمختص في الشأن المقدسي خالد زبارقة أن ” هناك تنظيم سري مكون من شخصيات متنفذة يقف خلف عمليات التسريب في القدس، وغياب المرجعية الدينية والسياسية والاجتماعية ساهم في ترهل المجتمع وأفسح المجال للتنظيم السري لإتمام مزيد من الصفقات”.

وطالب زبارقة بضرورة تشكيل قيادة للقدس من المرجعيات الدينية والسياسية والاجتماعية والنقابية لكشف التنظيم السري بكل مكوناته؛  كمحطة اولى للتصدي لعمليات التسريب.

زر الذهاب إلى الأعلى