هجومُ مستوطنين بإسناد شرطة الاحتلال.. ليلة مُشتعلة في الشيخ جراح

القدس المحتلة – القسطل: أُصيب عشرات الفلسطينيين خلال مواجهات اندلعت في حي الشيخ جراح في القدس المحتلة مساء أمس الثلاثاء.

وأفاد هاشم السلايمة أحد سكان الشيخ جراح لـ”القسطل” أن مجموعة من المستوطنين هاجمت أهالي الحي بالحجارة، حيث قام السكان بتوجيه النداء لأهل القدس لمساندتهم والتصدي لهذا الاعتداء.

وأوضح أن شرطة الاحتلال عملت على حماية المستوطنين وساندتهم في الاعتداء، بدلًا من اعتقال الفاعلين.

وأشار إلى أن قوات الاحتلال اقتحمت المنازل، واعتدت على السكان بغاز الفلفل، وأطلقت الرصاص المطاطي، والقنابل الصوتية والغازية، كما استعانت في اعتدائها على الحي بسيارة المياه العادمة التي استهدفت المنازل وباحاتها، حتى وصل الاعتداء سيارة الإسعاف التابعة للهلال الأحمر.

وأضاف أن المستوطنين كانوا يرمون الحجارة على قوات الاحتلال ويزعمون أن أهل الحي هم من يفعلون ذلك.

وتصدى الشبان لقوات الاحتلال، مستهدفين العناصر بالألعاب النارية عند حاجز مدخل الشيخ جراح.

واعتقلت قوات الاحتلال من الشيخ جراح كلاً من؛ منصور أبو غربية، أحمد أبو خضير، أحمد النتشة، وموسى الأطرش.

من جهتها، ذكرت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني أن طواقمها تعاملت مع 20 إصابة خلال اعتداء قوات الاحتلال على المقدسيين في الشيخ جراح.

وأوضحت أن من بين الإصابات، 3 إصابات بغاز الفلفل، 13 إصابة بالغاز المسيل للدموع، وإصابتان بالرصاص المطاطي، وإصابتان بالاعتداء بالضرب.

ولفتت إلى أنه تم نقل إصابة لمسن في رأسه جراء الاعتداء عليه بالضرب من قبل الاحتلال.

وأكدت أن قوات الاحتلال استهدفت بصورة مباشرة سيارة الإسعاف التابعة للجمعية بالمياه العادمة، كما قام مستوطنون برشق الحجاة على سيارة أخرى كانت تُسعف المُصابين في الحي.

هيئة التحرير

هيئة التحرير والإشراف على موقع القسطل
زر الذهاب إلى الأعلى