خوفًا من أي محاولة اقتحام قادمة.. دعوات مقدسية للنفير وشد الرحال للأقصى

القدس المحتلة – القسطل: انتشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي دعوات للنفير وشد الرحال للمسجد الأقصى، ظهر اليوم، والتصدي لأي محاولة اقتحام قادمة من قبل المستوطنين.

وأفاد مراسلو القسطل في المسجد الأقصى أن الشبان الفلسطينيين الذين رابطوا منذ الأمس وحتى ساعات الصباح الباكر، تصدّوا بصدورهم العارية لقوات الاحتلال التي حاولت تفريغ الأقصى وتأمين الحماية للمستوطنين الذين ينوون اقتحامه في ذكرى احتلال الشطر الشرقي من القدس.

وأضافوا أن المواجهات استمرّت لعدّة ساعات، ما بين عمليات كر وفر بين الشبّان، الذين احتموا بالمساجد المسقوفة، القبلي، وقبة الصخرة، وباب الرحمة، والمرواني، والتي أغرقتها شرطة الاحتلال بالقنابل الصوتية والغازية والرّصاص، ما أدى لتسجيل مئات الإصابات.

استطاع الشبان إخضاع الاحتلال وتراجع قوات الشرطة أمام إرادتهم وثباتهم، وإفشال مخطط اقتحام 28 رمضان، الذي دعت له “جماعات المعبد” وحشدت مناصريها لأكبر اقتحام منذ سنوات طويلة.

إلّا أن دعوات مقدسية للنفير وشد الرحال للمسجد الأقصى بدأت تنتشر بشكل واسع خوفًا من غدر الاحتلال، وأن يتم الاقتحام في أي وقت قادم.

هيئة التحرير

هيئة التحرير والإشراف على موقع القسطل
زر الذهاب إلى الأعلى