انتهاكاتيوميات مقدسية

“إسنادكم بقوّينا” .. تضامنٌ يومي في الشيخ جراح يُقابله الاحتلال بالقمع

القدس المحتلة – القسطل: تستمر حملة التضامن الشعبية والإلكترونية مع أهالي حي الشيخ جراح في القدس، المهددين بالتهجير من منازلهم وإحلال مستوطنين مكانهم.

عشرات الشبّان من المقدسيين والفلسطينيين من الداخل المحتل بدأوا منذ أيام بالتواجد اليومي والاعتكاف في حي الشيخ الجراح، حيث المنازل المهددة بالإخلاء من أصحابها الأصليين، يُقيمون فعاليات مُساندة لهم، يغنّون للوطن والقدس.

يوم أمس، شهد مناوشات ما بين أهالي الحي والمتضامنين معهم والمستوطنين الذين ساندتهم قوات من شرطة الاحتلال، ما أدى إلى اندلاع مواجهات، أطلقت خلالها الأخيرة قنابل الصوت لتفريق الفلسطينيين في المكان.

واعتقلت شرطة الاحتلال الناشط المقدسي سامر أبو عيشة، الذي انتشر له مقطعٌ مصور عبر مواقع التواصل الاجتماعي لحظة اعتقاله وهو يقول: “القدس عربية يا إخوتي”، كما اعتُقل الطفل حمزة الصباح من حي الشيخ جراح.

وأعلنت مصادر عبرية عن إصابة أحد المستوطنين بالحجارة خلال المناوشات التي اندلعت في الشيخ جراح.

ودعا أهالي حي الشيخ جراح شبّان القدس والداخل إلى استمرار تضامنهم اليومي مع العائلات المهددة بالتهجير، وقالوا لهم “إسنادكم ووجودكم معنا بقوّينا”.

وتستمر كذلك الحملات التضامنية الإلكترونية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وإيصال رسالة الحي لكل العالم، والضغط على الاحتلال للتراجع عن سياسة التهجير لسكان الشيخ جراح الأصليين، وإحلال مستوطنين مكانهم، عبر التغريد على وسم “أنقذوا حي الشيخ جراح” باللغتين العربية والإنجليزية.

اقرأ أيضًا : تأجيل الجلسة .. أهالي الشيخ جراح يرفضون عرضًا مقابل بقائهم

اظهر المزيد

هيئة التحرير

هيئة التحرير والإشراف على موقع القسطل
زر الذهاب إلى الأعلى