بعد تنصّلها من كافة الاتفاقيات.. بلدية الاحتلال تهدّد بهدم 100 منزل في حي البستان

القدس المحتلة – القسطل: أكدت مصادر مقدسيّة أن بلدية الاحتلال في القدس ألغت كافة الاتفاقيات مع حي البستان في بلدة سلوان جنوبي المسجد الأقصى، ورفضت المخططات الهندسية التي طلبتها بنفسها من السكان كمخطط بديل عن الهدم.

وأوضح الناطق باسم لجنة الدفاع عن سلوان فخري أبو دياب أن محكمة الاحتلال رفضت إعطاء فترة تمديد بتجميد أوامر الهدم التي أصدرتها بحق منازل حي البستان.

وأضاف أن بلدية الاحتلال أبلغت محامي العائلات في “البستان” بنيّتها هدم الحي كاملًا، بغية إقامة “حديقة وطنية توراتية”.

وأكد أن عملية الهدم ستطال 100 منزل وستشرّد 1550 نسمة أغلبهم من الأطفال والنساء، معتبرًا بأن ما يحصل سابقة خطيرة بتغيير سياسات البلدية من الهدم الفردي إلى الهدم الجماعي، وبداية هدم وترحيل أحياء كاملة بالقدس لتفريغ المدينة، وكتحد صارخ للمجتمع الدولي والقانون الدولي، ومحكمة الجنايات الدولية وتحد للاداره الجديده بالبيت الابيض

وأشار إلى أن هناك خشية وتخوف من قبل السكان الذين ناشدوا المجتمع الدولي والمؤسسات الحقوقية والدبلوماسيين لمنع بلدية الاحتلال من هدم منازلهم وطردهم.

تعرّفوا أكثر على هذا الحي الصامد في هذا التقرير الذي أُعدّ سابقًا حول “البستان“..

هيئة التحرير

هيئة التحرير والإشراف على موقع القسطل
زر الذهاب إلى الأعلى