منع المصلين من خارج البلدة القديمة من الصلاة بالأقصى

القدس المحتلةالقسطل: منعت شرطة الاحتلال عشرات المصلين من أداء صلاة فجر اليوم الثلاثاء، في المسجد الأقصى المبارك.

وأوضح مراسل القسطل أن شرطة الاحتلال شددت من إجراءاتها عند أبواب المسجد فجر اليوم، وسمحت فقط لسكان البلدة القديمة بالدخول، وحرمت من شدوا الرحال من خارجها لأداء الفجر.

وأشار إلى أن الشرطة ضيقت على المصلين الذين شرعوا بالصلاة على مقربة منه فور منعهم من دخول الأقصى.

يشار إلى أن حكومة الاحتلال قد فرضت إغلاقا شاملا بدأ يوم الجمعة الماضي ويمتد لثلاثة أسابيع كإجراء للحد من انتشار فيروس كورونا في البلاد.

إلا أن الاحتلال يستغل هذه الفترة في التضييق على الوافدين للمسجد الأقصى، وفرض مخالفات على المقدسيين، وغيرها من الإجراءات التنكيلية بأهل المدينة.

زر الذهاب إلى الأعلى