الاحتلال يقرر إبعاد المقدسية فاطمة خضر عن البلدة القديمة مدة 6 أشهر

 القدس المحتلة – القسطل: أبعدت “سلطات الاحتلال الإسرائيلي”، اليوم السبت، المسنة المقدسية فاطمة خضر (63 عاما) من بلدة بيت حنينا بالقدس المحتلة، عن البلدة القديمة والمسجد الأقصى، لمدة ستة أشهر.

وكانت قوات الاحتلال، قد اعتقلت المقدسية خضر في 21 كانون ثاني/ يناير الماضي بعد اقتحام منزلها وتفتيشه في بلدة بيت حنينا، ونقلتها إلى مركز تحقيق القشلة في البلدة القديمة، وبعد ذلك سلمتها قرارا يقضي بإبعادها عن المسجد الأقصى ومداخله لمدة خمسة أيام.

وقالت خضر إن قوات الاحتلال حققت معها عن سبب حيازتها لوشاح تمت خياطته من حطة فلسطينية ومخطوط عليه كلمات ترمز إلى حق العودة.

زر الذهاب إلى الأعلى