الأسير المقدسي أمجد أبو لطيفة يعانق الحرية بعد اعتقال دام 18 عاما

القدس المحتلة – القسطل: أفرجت سلطات الاحتلال “الإسرائيلي”، اليوم الخميس، عن الأسير المقدسي أمجد فايق طه أبو لطيفة (49 عاما) من مخيم قلنديا شمال مدينة القدس المحتلة، بعد أن أمضى 18 عاما في السجون.

الأسير أبو لطيفة من مواليد  16 آب عام 1971، واعتقلته قوات الاحتلال “الإسرائيلي” منذ عام 2002، وهو شقيق الشهيد محمد فايق أبو لطيفة.

تجدر الإشارة أن أبو لطيفة اعتقل لأول مرة في عمر ال13 عاماً، وفي بداية انتفاضة الأقصى، بقي مطارداً حتى اعتقاله وتعرض للتعذيب ولم يسمح له بزيارة عائلته له إلا بعد 5 سنوات من أسره.

يحمل أبو لطيفة شهادة الماجستير في العلوم السياسية وعلم الاجتماع وبكالوريوس علم الاجتماع من جامعة بيرزيت، وهو متزوج ولديه ولدين.

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى