الكشف عن تسريب عقارات كنسية في دير مار إلياس بالقدس المحتلة

القدس المحتلة – القسطل: عقد المجلس المركزي الأرثذوكسي اليوم الثلاثاء مؤتمرا صحفيا في مدينة بيت جالا، كشف فيه من خلال الوثائق عن تسريب عقارات كنسية في دير مار إلياس بالقدس المحتلة لجهات وشركات مجهولة. 

ووفق ما أعلن المجلس في المؤتمر، الذي تابعه موقع القسطل، تبلغ مساحة العقارات بنحو 110 دونمات، وبحسب الصفقة، سيتم تسريبها إلى شركات غير معروفة بقيمة 100 مليون شيقل.

وشدد المجلس المركزي الأرثذوكسي على أن هذا الأمر من شأنه المساس بتاريخ المنطقة وتحويلها إلى فنادق وأسواق تهدد الحياة الاقتصادية في بيت لحم.

وطالب المجلس، بفتح تحقيق فوري مع البطريرك ثيوفيلوس والمجمع المقدس،. وطالبت النائب العام ومؤسسات السلطة الفلسطينية بإنجاز الملفات التي بين يديها عن صفقات التسريب. 

وندد المجلس بقيام شخصيات ذات نفوذ بالإبلاغ يوم أمس عن منع إقامة المؤتمر، موجها شكره لموقع القسطل على مساهمته في الكشف عن الموضوع ونشر الدعوات الخاصة بالمؤتمر. 

زر الذهاب إلى الأعلى