الإفراج عن الأسيرين المقدسييْن عويسات وعبيدات شرط إبعادهما عن القدس

القدس المحتلة- القسطل: أفرجت سلطات الاحتلال مساء اليوم الخميس، عن الأسيرين المقدسييْن أنس عويسات وباسل عبيدات، شرط إبعادهما لفترتين متفاوتتين.

وأفاد مراسل القسطل أن سلطات الاحتلال أفرجت عن الأسيرين عويسات وعبيدات، بعد أن أعادت اعتقالهما صباح اليوم من أمام سجن النقب، فور الإفراج عنهما، عقب قضاء محكوميتهما البالغة 8 سنوات.

وأوضح أن سلطات الاحتلال أفرجت عن الأسير عبيدات شرط الإبعاد عن القدس إلى بلدة دار صلاح في بيت لحم، لمدة 10 أيام، إضافة إلى غرامة مالية قدرها 10 آلاف شيقل.

فيما أفرجت سلطات الاحتلال عن الأسير عويسات، شرط إبعاده إلى منطقة الشيخ سعد، لمدة أسبوع.

الأسيران عويسات (28 عامًا) وعبيدات (28 عامًا) من بلدة جبل المكبر جنوبي شرق القدس المحتلة، اعتقلهما الاحتلال في الـ14 من شهر كانون ثاني عام 2014.

اتهمتهما محكمة الاحتلال بالضلوع في أعمال للمقاومة، وقضت بسجنهما لمدة ثماني سنوات، تنقلا خلالها في عدة سجون.

وتفرضُ سلطات الاحتلال العديد من الإجراءات الظالمة بحق الأسرى المحررين، أبرزها سياسة الإبعاد؛ التي تهدف للنيل من عزيمتهم، وجعلهم عبرةً لغيرهم من أبناء الشعب الفلسطيني.

وخلال عام 2021، وثّقت “القسطل” إصدار قوات الاحتلال 262 قرار إبعادٍ عن المسجد الأقصى والبلدة القديمة لمدة تفاوتت ما بين أسبوع وستة شهور.

كما وثقت الشبكة إصدار سلطات الاحتلال 9 قرارات إبعاد عن القدس، و10 أوامر إبعاد عن الضفة الغربية لشخصيات مقدسية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى