تقارير مقدسيةيوميات مقدسية

رغم التضييقات..الفلسطينيون يحيون المولد النبوي بالأقصى

القدس المحتلة – القسطل: احتفل آلاف المصلين الفلسطينيين بذكرى المولد النبوي الشريف في المسجد الأقصى المبارك بالقدس المحتلة، كما شهدت أبوابه ومحيطه تضييقات من شرطة الاحتلال.

ومنذ ساعات صباح اليوم، توافد آلاف المصلين إلى المسجد الأقصى من الفلسطينيين في القدس والداخل المحتل وممن يمتلكون تصاريح دخول للمدينة من أهلنا في الضفة المحتلة، كما منع جنود الاحتلال المئات ممن حاولوا اجتياز الحواجز الإسرائيلية الموصلة للقدس، وأعادوهم إلى مدنهم بالضفة، حيث كانوا في طريقهم لإحياء هذا اليوم في الأقصى.

وأوضح مراسلو “القسطل” أن شرطة الاحتلال انتشرت بشكل واسع في محيط البلدة القديمة وأبواب المسجد الأقصى، وشنت حملة مضايقات واسعة للمصلين من خلال تفتيش حقائبهم وأكياسهم، والتدقيق في هوياتهم، إلى جانب التفتيش الجسدي للشبان.

ولم يسلم أصحاب المركبات من المخالفات التي فرضتها شرطة الاحتلال عليهم، إلى جانب التضييق على أصحاب الحافلات التي تقل أهلنا في الداخل المحتل.

وفرضت الشرطة كذلك مخالفات بحق المحال التي تبيع السكاكر في سوق القطانين، وأجبرتهم على الإغلاق.

 

وعمت أجواء من الفرح في المسجد الأقصى، وسط التلاوات والأناشيد إلى جانب كلمات لشيوخ المسجد الذين استنكروا جميعا الإساءة للنبي محمد عليه السلام، وضرورة اتباع سياسة المقاطعة نصرة له واحتجاجا على كل من يسيء لنبي الله.

كما وزع الأطفال السكاكر والحلويات والتمر على المصلين، إلى جانب شراء العائلات المقدسيةالحلوى التي تشتهر بها المدينة في هذه المناسبة الدينية “المشبك”.

وتواجد عدد من المتطوعين من الشبان (مهرجون) في باحات المسجد الأقصى، ووزعوا البالونات على الأطفال ورسموا على وجوههم، بالتزامن مع هتافاتهم نصرة للنبي محمد عليه السلام.


الوسوم
%d bloggers like this: