قرار خطير للجنة التعليم في “كنيست” الاحتلال على طريق تهويد الأقصى.. فما هو؟

القدس المحتلة- القسطل: أقرت لجنة التعليم في برلمان الاحتلال “الكنيست” إلزام المدارس التابعة لوزارة التربية والتعليم الصهيونية بإدراج المسجد الأقصى ضمن جولاتها التعليمية للطلاب اليهود باعتباره “جبل الهيكل”.

وجاء ذلك القرار نتيجة لجلسة عقدتها اللجنة يوم أمس الثلاثاء؛ برئاسة السياسية الناشطة في “جماعات الهيكل” المتطرفة شارن هسكل؛ وقد أتاحت اللجنة البرلمانية فرصة المشاركة في نقاشاتها لعدد من جماعات الهيكل المتطرفة.

وقد جاء نص القرار كالآتي: “يجب تضمين جبل الهيكل في المواقع الإلزامية لجولات وزارة التربية والتعليم”.

وتمهيداً لوضع هذا القرار موضع التطبيق، فقد طلبت اللجنة من وزارة الأمن الداخلي الصهيونية أن تقدم لها إحصائية بعدد الطلبات المقدمة من قبل المدارس لتنسيق اقتحامات للمسجد الأقصى في السنوات العشر الماضية.

ولا بد من الإشارة هنا إلى أن هذا القرار يأتي تطبيقاً لتوصيات مؤتمر جماعات الهيكل المتطرفة الذي عُقد في ٤-١١-٢٠٢١ تحت عنوان مضاعفة عدد المقتحمين للأقصى بعشرة أضعاف، وكان اعتماد الأقصى موقعاً إلزامياً للرحلات المدرسية إحدى توصياته؛ والتي شملت إلى جانب ذلك تعزيز الرحلات الجامعية لاقتحام الأقصى، وتشجيع التعليم الديني التوراتي داخل الأقصى، وتعزيز ارتباط منتسبي الجيش والأجهزة الأمنية بالأقصى من خلال تنظيم اقتحاماتٍ جماعية دورية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى